فيصل الخريجي


تمثيل الثقافة بشكل مختلف





الفن يعكس الثقافات ويبني الجسور بين الحضارات. فيصل الخريجي من أشد المؤمنين بهذا الأمر. في أول معرض فني فردي رقمي، يعرض الفنان السعودي البالغ من العمر ٢٦ عامًا ١٩ لوحة تمثل ثقافته السعودية والعربية بطريقة جديدة وفريدة من نوعها



بعد أن بدأ الرسم في سن ٦، قضى فيصل معظم طفولته في تقليد أعمال الفنانين الذين يلهمونه، بما في ذلك عمالقة الفن دافنشي وبيكاسو وماتيس وكوندو، لصقل مهاراته الفنية. وعندما كبر، تحول تركيزه إلى رسم لوحات تصور ثقافته وتقدمها للعالم، بالإضافة إلى رسم لوحات عن تاريخ المملكة الغني


بينما لا يزال فيصل يستلهم لوحاته من أعمال عمالقة الفن وأساليبهم الفنية، ولكنه يدمج عناصر من ثقافته السعودية والعربية فيها، والنتيجة هي روائع مذهلة تمثل الثقافة بلمسته المتفردة



 


لدينا ثقافة غنية جدًا وتاريخية أشعر أننا لا ننصفها، ومن واجبنا إظهارها للعالم والحفاظ عليها
بأي طريقة ممكنة


فيصل الخريجي-





فيصل الخريجي

فيصل الخريجي فنان سعودي يبلغ من العمر٢٦ عامًا. يحرص فيصل على ابراز عناصر من ثقافته باستخدام الأساليب التكعيبية والسريالية. لقراءة مقابلته مع سكة، انقروا هنا